الديراستاوي

بسم الله الرحمن الرحيم... منتديات الديراستاوي ...       للأعلانات النصية في هذه المنطقة الرجاء ارسال نص الإعلان برسالة نصية (70 حرف فقط ) الى الرقم : 00962785948814   والفترة المجانية محدودة  ,,, شكرا                                                                                                                                             نرحب بكم في دردشة الديراستاوي للدخول اضغط هنا أو  اضغط هنا للأستفسارات الرجاء التواصل مع الدعم الفني عن طريق deristawy@hotmail.com                                                                                        شركة القاضي للمحاماه والتحكيم (المحامي منتصر القاضي ) محاماه واستشارات قانونية - علامات تجارية - الأردن عمان موبايل رقم 00962785744044
                                                                                                                                                                        

    قصيده لاهل فلسطين

    شاطر

    زائر
    زائر

    قصيده لاهل فلسطين

    مُساهمة من طرف زائر في الأحد فبراير 17, 2008 8:53 pm

    أهديكم قصيدة

    في الطريق إلى الزنزانة (نعم لن نموت(
    شعر: معين بسيسو

    نعم لنْ نموتَ، ولكننا سنقتلعُ الموتَ من أرضنا

    هناكَ... هناكَ... بعيداً بعيدْ... سيحملني يا رفاقي... الجنودْ...

    سيُلقون بي في الظلامِ الرهيب سيُلقون بي في جحيمِ القيودْ

    نعم لنْ نموتَ، ولكننا ... سنقتلع الموت من أرضنا

    لقد فتشوا غرفتي يا أخي فما وجدوا غيرَ بعضِ الكتبْ

    وأكوامِ عظمٍ همو... إخوتي يئنُّون ما بين أمٍّ... وأبْ

    لقد أيقضوهم... بركلاتهمْ لقد أشعلوا في العيونِ الغضبْ

    نعم لنْ نموتَ، ولكننا…سنقتلع الموت من أرضنا
    أنا الآن بين جنودِ الطغاةِ أنا الآن أُسحبُ للمعتقلْ

    وما زال وجهُ أبي ماثلاً أمامي... يُسلِّحُني بالأملْ

    وأمي... وأمي... أنينٌ طويلْ ومن حولها إخوتي يصرخونْ

    ومن حولهم... بعضُ جيراننا وكلٌّ له... ولدٌ في السجونْ

    ولكنِني رغم بطش الجنودْ رفعتُ يدًا أثقلتها القيودْ

    وصحتُ بهم: إنني عائدٌ بجيشِ الرفاقِ... بجيشِ الرعودْ

    نعم لنْ نموتَ، ولكننا... سنقتلع الموت من أرضنا

    هناكَ أرى عاملاً في الطريقِ أرى قائد الثورةِ المنتصرة

    يُلوِّحُ لي بيَدٍ من حديدْ وأخرى تطاير منها الشررْ

    أنا الآن بين مئات الرفاقِ أشدُّ لقبضاتهم... قبضتي

    أنا الآن أشعرُ أني قويٌّ وأني سأهزمُ... زنزانتي

    نعم لنْ نموتَ، نعم سوف نحيا ولو أكلَ القيدُ من عظمِنا

    ولو مزقتنا سياطُ الطغاة ولو أشعلوا النارَ في جسمِنا

    نعم لنْ نموتَ، ولكننا سنقتلعُ الموتَ من أرضنا

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس سبتمبر 21, 2017 5:05 pm