الديراستاوي

بسم الله الرحمن الرحيم... منتديات الديراستاوي ...       للأعلانات النصية في هذه المنطقة الرجاء ارسال نص الإعلان برسالة نصية (70 حرف فقط ) الى الرقم : 00962785948814   والفترة المجانية محدودة  ,,, شكرا                                                                                                                                             نرحب بكم في دردشة الديراستاوي للدخول اضغط هنا أو  اضغط هنا للأستفسارات الرجاء التواصل مع الدعم الفني عن طريق deristawy@hotmail.com                                                                                        شركة القاضي للمحاماه والتحكيم (المحامي منتصر القاضي ) محاماه واستشارات قانونية - علامات تجارية - الأردن عمان موبايل رقم 00962785744044
                                                                                                                                                                        

    فصة من عمق التراث

    شاطر

    أبو أيمن
    عضو نشيط جدا
    عضو نشيط جدا

    عدد الرسائل : 203
    الأوسمة :
    علم الدولة :
    تاريخ التسجيل : 15/03/2008

    فصة من عمق التراث

    مُساهمة من طرف أبو أيمن في الجمعة أغسطس 22, 2008 3:41 pm

    ***********************
    أراد شاب أن يتزوج من بنت كبير قومه وعشيرته ، ولكن كبير القوم والعشيرة رفض أن يزوجه إلا بشرط واحد ، فهو لا يريد مهرا لبنته ، ولا مالا ، ولا ذهبا ولا تجارة .
    شرطه أن يكون مهر بنته تفسير الأربع كلمات الآتية ، الأولى صدق ، الثانية من صدق ، الثالثة من صدق ، الرابعة من صدق ، أربع كلمات فقط .
    خرج الشاب حزينا هائما على وجهه ، يسير بين القرى والمدن ، ويقطع القفار والجبال ، والوديان والهضاب ، يبحث عن الإجابة ، كان يسأل عن رجل حكيم لعله يروي ظمأه ، فيجيبه على تلك الكلمات ، فلا يهم من يكون هذا الحكيم .
    وفي طريقه ، وبعد أن بلغ منه الجهد مبلغه ، وأخذ الإعياء منه مأخذه ، ألقت به ظلمة الليل إلى بيت رجل فقير .
    كان الشاب منهكا متعبا ، إلى درجة أنه لم يتمكن في تلك الليلة من تناول الطعام ، فمنذ أن جلس على الفراش ، غطَّ في نوم عميق ، وعندما استيقظ في صباح اليوم الثاني ، أراد صاحب البيت أن يخفف عنه ما يشعر به من ألم ومرارة ، فسأله عن قصته ، وما فعل الزمان به .
    حكى الشاب قصته للرجل الذي ساقته الأقدار إليه من غير ميعاد ، قال الرجل للشاب : وجدت ضالتك ، فخذ عني إجابتك :
    أما الكلمة الأولى فهي : ربِّي ولد ولدك أمّا ولد بنتك فلا .
    وأما الكلمة الثانية فهي : عمِّر في مُلكك وأما ملك غيرك فلا .
    وأما الكلمة الثالثة فهي : تزوج من شكلك أما شكل غيرك فلا .
    وأما الكلمة الرابعة فهي : الرجل الفطين يفهم في حديث الرجال ، أما الدُّون فلا .
    فرح الشاب بتفسير الكلمات الأربع فرحا شديدا ، وعاد مسرعا إلى كبير عشيرته ؛ ليخبره عن تفسير الكلمات الأربع ، لعله يحظى ببنت كبير العشيرة .
    استقبل كبير العشيرة الشاب باهتمام بالغ ، وأيقن أن الشاب نجح في الامتحان ، وأنه أهل للزواج من ابنته، وكان للشاب ما أراد

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أبريل 24, 2018 6:05 am